النتائج 1 إلى 4 من 4
 
  1. #1
    سرايا الملتقى
    مسلم أسود غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6762
    تاريخ التسجيل : 5 - 4 - 2012
    الدين : الإسلام
    الجنـس : ذكر
    العمر: 23
    المشاركات : 416
    شكراً و أعجبني للمشاركة
    التقييم : 22
    البلد : بين المسلمين
    الاهتمام : متابعة صفع أقفية المدلسين
    الوظيفة : طالب علم
    معدل تقييم المستوى : 8

    افتراضي نقولات عن وكالة أنباء آراكان




    http://www.arakanna.com/ar/index.php...85%D8%A7%D8%B1

    وكالة أنباء أراكان ANA: (خاص)

    أثارت صورة مسربة لراهبين بوذيين في ميانمار مخاوف المسلمين الروهنجيين من تعرضهم لهجمات مرتقبة بعدما أظهرت تلك الصورة امتلاكهم لعدد من الأسلحة النارية والأسلحة البيضاء .

    وقال محللون إن امتلاك الأغلبية البوذية للأسلحة المختلفة يعد مصدر قلق دولي بعد تنامي العنف ضد أقلية الروهنجيا في إشارة منهم إلى انتشار العصابات المتطرفة داخل المعابد البوذية.

    وكانت صورة أخرى نشرتها وكالة أنباء أراكان(ANA) في فبراير الماضي تظهر تلقي بعض الرهبان البوذيين تدريبات على الأسلحة النارية من قبل القوات الميانمارية قد أثارت تساؤلات من المنظمات الحقوقية والمعنية بحقوق الإنسان حول تجنيد الرهبان البوذيين في الوقت الذي يتهمون فيه باعتدائهم على المسلمين الروهنجيا .

    وأفصحت تقارير إعلامية عديدة عن تنامي حاﻻت العنف والقتل العمد واﻻغتياﻻت للأقلية الروهنجية التي تصنفها الحكومة الميانمارية بأنهم دخلاء بعد أن نزعت مواطنتهم عام 1982 . وتوقع عدد من المراقبين أن التحريض على العنف الذي يمارسه الرهبان البوذيون سيؤدي إلى مزيد من القتل واﻻضطهاد.

    يشار إلى أن مجلة تايم الأمريكية الشهيرة اتهمت الراهب البوذي ويراثوا زعيم منظمة (969) بالتطرف الديني بعدما وضعت صورته على غلاف المجلة في يوليو الماضي واصفة إياه بأنه وجه الإرهاب البوذي .
    و من أراد التفلسف بعد هذا بأن البوذيين "أهل سلام و محبة" فلا يلومن إلا نفسه !

    http://www.arakanna.com/ar/index.php...BA%D8%AF%D9%88

    خاص وكالة أنباء أراكان ANA- ألقي القبض على راهب بوذي يروج المخدرات شمال محافظة منغدو , وقد وجه الراهب اتهاماته تجاه المسلمين بأنهم شركاؤه في ترويج المخدرات خاصة في تصديرها إلى البلاد المجاورة كبنغلاديش.
    و كما ترون ، حتى بعد أن وقع الفأس في الرأس و تم القبض عليه ما زالت العادة القبيحة في لوم المسلمين بادية !

    http://www.arakanna.com/ar/index.php...83%D8%A7%D8%AA

    وكالة أنباء أراكان ANA:

    ذكرت صحيفة ايراوادي الميانمارية أن الولايات المتحدة الأمريكية اتخذت خطوات عملية لإعادة تشغيل العلاقات التجارية مع ميانمار رغم التوترات الدينية واستمرار انتهاكات حقوق الإنسان، وتماطل حكومة الرئيس ثين سين في الإصلاحات السياسية والاقتصادية المقررة تنفيذها في البلاد .
    وقالت الصحيفة إن العلاقة بين الولايات المتحدة وميانمار في طور التحسن، مستبعدة الرفع الكامل عن العقوبات.
    وأكدت الصحيفة أن الجانبين اتفقا الخميس الماضي على العمل معا لتعزيز حقوق العمال وتحسين ظروف العمل في ميانمار.
    من جانبها رحبت منظمة العمل الدولية (ILO) بالاتفاق الذي أبرم خلال زيارة الممثل التجاري الأميركي مايكل فرومان الأخيرة إلى ميانمار.
    ورغم التوترات العرقية الموجودة في عدد من ولايات ميانمار بما في ذلك ولاية أراكان التي تشهد فصلا عنصريا لأقلية الروهنجيا وفرض عرقية أخرى غير عرقيتهم في التعداد فإن ذلك يهدد عملية السلام التي تزعمها حكومة ثين سين كما يقول المراقبون .
    يشار إلى أن الالآف من الروهنجيين يقيمون خارج منازلهم وقراهم في مخيمات تفتقر إلى الخدمات الصحية والغذائية والمدنية .
    و ليخسأ كل عشاق أمريكا و عصابة الأمم المتحدة على الإسلام .

    http://www.arakanna.com/ar/index.php...A%D9%87%D9%85_

    وكالة أنباء أراكان ANA: خاص

    قال مراسل وكالة أنباء أراكان إن رئيس وزراء ولاية أراكان الجنرال (مونغ مونغ أوهن) عقد اليوم اجتماعا بالروهنجيين في قرية (ثيت كيبيين) الواقعة في عاصمة الولاية (أكياب) لمحاولة إقناعهم بالتنازل عن عرقيتهم وقبول عرقية البنغاليين في التعداد مقابل إعادة توطينهم وإعطائهم حقوقهم الإنسانية وهو ما قوبل بالرفض من قبل الأقلية الروهنجية.
    ونقل المراسل عن (مونغ مونغ أوهن) قوله:" الحكومة تتأسف جدا من وضعكم الحالي، وتود إعادة توطينكم في أماكنكم الأصلية، وإعطاءكم حق التوطين؛ لكن يجب عليكم قبول تسجيلكم كبنغاليين، وفقا لقانون 1982م وما حدث قد حدث، ففكروا في المستقبل".

    وانتقد الروهنجيون على الجنرال (أوهن) قوله بوجوب قبول الروهنجيين عرقية (البنغاليين) بينما يتمتع آباؤهم بأوراق رسمية تفيد مواطنتهم وهو ما يشكل تناقضا في عرقيات العائلة الواحدة بحسب ما وصفوه للجنرال .
    وقالوا :" لدينا الكثير من الوثائق التاريخية التي تثبت أننا مواطنون في ميانمار لكن الحكومة ترفض ذلك " مضيفين أنهم لن يقبلوا التسجيل كبنغاليين ولن يقبلوا قانون عام 1982م.
    يكسر ذراعي ثم يأتيني بالعلاج مقابل أن أتنكر لنسبي و يتوقع مني أن أعتبره مخلِّصاً ؟!

    و لكني لم أتمكن من قراءة ما بين السطور في هذا الخبر :

    http://www.arakanna.com/ar/index.php...8A%D8%AF%D8%A9
    وكالة أنباء أراكان ANA: متابعات

    أعلنت سلطات الهجرة في ميانمار أمس إطلاق نظام الفيزا الالكترونية اعتبارا من أول سبتمبر في محاولة لجذب حوالي 5 ملايين سائح إلى البلاد بحلول 2015م بحسب ما نقلته صحيفة الوطن الكويتية .
    وسوف يستفيد من هذا النظام السياح من 41 دولة من الولايات المتحدة وبريطانيا والصين واليابان وكوريا الشمالية.
    وذكر خين يي وزير الهجرة والسكان أن دول الشرق الأوسط التي سوف يستفيد السياح القادمون منها هي السعودية والكويت ومصر.
    وأضاف الوزير أن تأشيرة دخول ميانمار سوف تكلف 50 دولارا وسوف تكون سارية لمدة 28 يوما لأولئك الذين يصلون إلى البلاد عن طريق مطار يانجوج الدولي.
    وقال إنه عندما ينجح النظام سوف تتم زيادة عدد الدول التي سوف تستفيد من هذا النظام.

    يشار إلى أن ميانمار كانت تمتنع عن استقبال الزوار إليها من دول الشرق الأوسط لاسيما دول الخليج لأسباب غير معلومة حيث منعت في بداية اندلاع الأزمة في2012م عددا من الناشطين والدعاة من الدخول إليها وإلى ولاية أراكان خصوصا حيث تقطن الأقلية الروهنجية لتقديم الدعم والمساندة.
    و ليت لنا بهم قوة أو نأوي إلى ركن شديد . و الله المستعان .


    kr,ghj uk ,;hgm Hkfhx Nvh;hk






  2. #2
    سرايا الملتقى
    مسلم أسود غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6762
    تاريخ التسجيل : 5 - 4 - 2012
    الدين : الإسلام
    الجنـس : ذكر
    العمر: 23
    المشاركات : 416
    شكراً و أعجبني للمشاركة
    التقييم : 22
    البلد : بين المسلمين
    الاهتمام : متابعة صفع أقفية المدلسين
    الوظيفة : طالب علم
    معدل تقييم المستوى : 8

    افتراضي







  3. #3
    سرايا الملتقى
    مسلم أسود غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6762
    تاريخ التسجيل : 5 - 4 - 2012
    الدين : الإسلام
    الجنـس : ذكر
    العمر: 23
    المشاركات : 416
    شكراً و أعجبني للمشاركة
    التقييم : 22
    البلد : بين المسلمين
    الاهتمام : متابعة صفع أقفية المدلسين
    الوظيفة : طالب علم
    معدل تقييم المستوى : 8

    افتراضي


    عندما تصمت الحائزة على "نوبل" عن معاناة المسلمين في وطنها

    لا يحدث في الكثير من الأحيان أن يقوم الدالاي لاما، (القائد الديني الأعلى للبوذيين) باستدعاء حائز سابق على جائزة نوبل للسلام، ولكن الأمر كان اضطراريا الأسبوع الماضي عندما استدعى القائد الديني، أونغ سان سو كي الحائزة على جائزة نوبل للسلام لسنة 1991، التي رفضت التحدث عن تفاقم محنة أقلية الروهنجيا في وطنها.
    الروهنجيا هم أقلية مسلمة، عاشوا لأجيال في بورما ذات الأغلبية البوذية، التي تعرف أيضا باسم ميانمار، الواقعة بالقرب من الحدود مع بنغلاديش. وقد واجهت هذه الأقلية فترة طويلة من التمييز وعدم الاعتراف بأفرادها كمواطنين في هذه الدولة.
    وقد حظيت قضية الروهنجيا باهتمام دولي كبير مؤخرا، خاصة بعدما فرّ الآلاف منهم من الاضطهاد، كما تم التخلي عن الكثير منهم في البحر داخل قوارب متهالكة من قبل تجار البشر، وكانت بلدان الجوار في المنطقة مترددة في اتخاذ قرار إنقاذهم وإيوائهم.
    الدالي لاما الرابع عشر تينزن غياتسو، صرّح لجريدة أسترالية أنه سيناقش قضية الروهنجيا مع زعيمة المعارضة في بورما والفائزة السابقة بجائزة نوبل للسلام، سو كي، مؤكدا أنه "ليس من الكافي الحديث عن كيفية مساعدة هؤلاء الناس فقط أو التساؤل عن ذلك"، يضيف غياتسو.
    كما اعتبر هذا الأخير أن "الأمر محزن للغاية"، مؤكدا أنه ذكرها بهذه القضية وحدثها عنها، وقالت له إنها وجدت بعض الصعوبات في التعاطي مع الموضوع، لأن الأمور، حسب قولها، ليست بسيطة كما يظهر بل معقدة للغاية.
    وفي اجتماع الأسبوع الماضي في أوسلو، وجه العديد من الحائزين على جائزة نوبل للسلام، مناشدات نيابة عن الروهنجيا، وكان من بينهم كبير أساقفة كيب تاون السابق ديزموند توتو الجنوب إفريقي، الحائز على جائزة نوبل للسلام سنة 1984، والذي وصف حالتهم بـ"واحدة من أكثر الأزمات الدائمة لحقوق الإنسان على الأرض".
    وقال توتو "إن أكثر من مائة ألف من الروهنجيا كانوا يعيشون في مخيمات النازحين لسنوات بعد طرد البوذية لهم ودفعهم للخروج من مجتمعاتهم بعد إحراق منازلهم. مذكرا أن "حكومة بورما قد سعت لتبرئة نفسها من المسؤولية عن الصراع بين الراخين والروهنجيا، وأرادت أن تجعل الأمر يرتبط بالعنف الطائفي فقط" يقول توتو.
    "لم تتم دعوة سو كيي إلى حدث أوسلو، وكان صمتها حول قضية الروهنجيا خلال السنوات القليلة الماضية ملحوظا من قبل الجميع"، يقول فيل روبرتسون، نائب مدير هيومن رايتس ووتش آسيا.
    وأضاف المتحدث نفسه: "بالتأكيد لديها تاريخ طويل من الإنجاز والمواقف التي تحسب في خانة العمل من أجل الديمقراطية في بورما، ولكن للأسف، في قضية أقلية الروهنجيا الفارين من بورما، فقد كانت صامتة بشكل ملحوظ"، يقول روبرتسون الذي اعتبر أن "صمتها حول الموضوع كان يصم الآذان، خاصة بالرجوع إلى مسألة التزامها بالدفاع عن حقوق الإنسان".
    روبرتسون وغيره من النقاد يعتبرون أن سو كيي تحاول تفادي القضية بالنظر لاقتراب موعد الانتخابات العامة، المزمع تنظيمها نهاية أكتوبر، والتي تصبو الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية خلالها أن تتمكن سو كيي من تحقيق الفوز.
    سو كي ذات الـ 69 عاما، هي ابنة الجنرال السابق، أونغ سان، الذي كان بطل الاستقلال في البلاد، والذي تم اغتياله سنة 1947، قبل أشهر من انتهاء الحكم الاستعماري البريطاني. وكانت سو كي آنذاك في عامها الثاني، وقد أبقاها الحكام العسكريين في بورما تحت الإقامة الجبرية لما يقرب من عقدين من الزمن، ليتم السماح لها بالمشاركة في الحياة السياسية في السنوات الأخيرة نظرا لما طرأ من تغييرات في البلاد.
    عندما سُئلت عن الروهنجيا في مقابلة مع شبكة بي بي سي، قالت سو كي "أعتقد أننا سنقبل أن هناك مسلمون في كل بقاع العالم، ويجب التسليم أنهم يشكلون قوة كبيرة جدا، وبالتأكيد هذا التصور ينطبق على مناطق كثيرة من العالم وعلى بلدنا أيضا"، معتبرة في نفس الوقت أن "الاهتمام بجانب واحد أو التركيز على حقوق فئة وتغليبها على الأخرى، سيكون سببا في اندلاع لهيب العنف"، حسب تعبيرها.
    "هذا هو كل ما يحتاجه العالم أن يفهمه، أن الخوف ليس فقط على المسلمين ولكن على البوذيين أيضا"، تقول سو كيي التي اعتبرت أن "هناك خوف على كلا الجانبين، ونود أن يفهم العالم أن رد فعل البوذيين يستند في الأساس على الخوف".
    من جهة أخرى، يعتبر روبرتسون، ممثل هيومن رايتس ووتش، أن "سو كيي شوّهت صورتها في المجتمع الدولي، خاصة أن الكثير من الناس يرون فيها مدافعة حقيقية عن حقوق الإنسان وعن المبادئ الكونية المتعلقة بها، معتبرا أنها "أصابت الجميع بخيبة أمل قوية بعد النطق بتصريحاتها حول الموضوع"، حسب تعبيره.





  4. #4
    سرايا الملتقى
    مسلم أسود غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6762
    تاريخ التسجيل : 5 - 4 - 2012
    الدين : الإسلام
    الجنـس : ذكر
    العمر: 23
    المشاركات : 416
    شكراً و أعجبني للمشاركة
    التقييم : 22
    البلد : بين المسلمين
    الاهتمام : متابعة صفع أقفية المدلسين
    الوظيفة : طالب علم
    معدل تقييم المستوى : 8

    افتراضي


    مئات البوذيين يتظاهرون ضد اللاجئين في بورما

    تظاهر مئات البوذيين القوميين من ولاية أراكان في بورما اليوم الأحد، احتجاجا على المساعدة التي تقدمها السلطات إلى اللاجئين الذين كانوا تائهين في خليج البنغال. وتشهد ولاية أراكان، إحدى أفقر الولايات في بورما، توترات بين الأكثرية البوذية والروهنجيا المسلمين، إحدى أكثر الأقليات تعرضا للاضطهاد في العالم، كما تقول الأمم المتحدة.
    وقد أسفرت اضطرابات دينية فيها عن أكثر من 120 قتيلا في 2012. ولم تؤد الأزمة الحالية للبنغلادشيين والروهنجيا الذين يجازفون بعبور البحر بالآلاف هربا من الفقر أو الاضطهادات، إلا إلى زيادة التوتر.
    وقال شاهد في اتصال هاتفي بوكالة فرانس برس أن حوالي 500 شخص انضم إليهم رهبان بالعشرات، احتشدوا تحت المطر الأحد في سيتوي العاصمة الإقليمية.
    وأكد أقواله احد منظمي التظاهرة. وفي الوقت نفسه، سارت تظاهرات احتجاج أخرى في حوالي عشر من مدن الولاية، كما أضاف.
    وأوضح أونغ هتاي "نحتج على البنغاليين الذين أرسلوا إلى ولاية أراكان". ويستخدم معظم البورميين بمن فيهم الحكومة تعبير البنغاليين للإشارة إلى الروهنجيا الذين يعتبرونهم مهاجرين من بنغلادش المجاورة.
    وكل سنة، يحاول آلاف الروهنجيا والبنغلادشيين الذين يهربون من الفقر والاضطهادات، الوصول إلى ماليزيا، البلد المسلم المزدهر نسبيا، عبر تايلاند.
    لكن بانكوك قررت في بداية ايار/مايو أن تتخذ تدابير مشددة أدت إلى عرقلة عمل شبكات الاتجار بالبشر وأرغمت المهربين على نقل اللاجئين عبر البحر في ظروف محفوفة بالمخاطر.
    ومنذ ذلك الحين، وصل حوالي 4500 مهاجر من الروهنجيا أو البنغلادشيين إلى سواحل البلدان المشاطئة، وتقدر الأمم المتحدة أن 2000 آخرين ما زالوا على متن سفن تائهة أو رهائن لدى المهربين.
    وانضمت البحرية البورمية التي تعرضت لضغوط دولية قوية، إلى عمليات الإنقاذ وعثرت على أكثر من 900 مهاجر يتضورون جوعا ونقلتهم إلى ولاية أراكان.
    وأعيد حوالي 150 منهم بعد ذلك إلى بنغلادش لكن مصير الآخرين مازال رهنا بتحديد البلدان التي أتوا منها. ويرفض المتطرفون البوذيون ان يبقوا.
    وفي مدينة منغدو الأقرب إلى المكان الذي نقل إليه المهاجرون، يقول المسؤول عن التظاهرة المحلية تين مونغ ثان إنه يتوقع مشاركة 200 شخص للاحتجاج على "السفن المحملة بالبنغاليين".
    ودعا منشور المتظاهرين إلى "حماية مستقبل أراكان" من "الكالار" وهو تعبير عنصر يقصد به مسلمي بورما.





 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML